متابعة شيكات الخزينة

...

مراجعة كشوفات المعاشات

...

موريتانيا تترأس الجمعية الدولية لمصالح الخزينة

2017-10-27 01:04:10

تسلم المدير العام للخزينة و المحاسبة العمومية السيد محمد لمين ولد الذهبي رئاسة الجمعية الدولية لمصالح الخزينة خلفا لنظيره الكونكولي ,وقد تسلمها نيابة عنه السيد محمد سعيد ولد أحمد مدير الدراسات ونظام المعلومات

 

الجمعية الدولية لمصالح الخزينة منظمة غير حكومية غير ربحية أنشئت في عام 2006 في أنتاناناريفو(مدغشقر)، وتضم مؤسسات الخزانة في 29 بلدا، تتمثل مهمتها الأساسية في تعزيز و تبادل الأفكار و التجارب من خلال تنظيم المؤتمرات و الندوات الدولية لتحسين وعصرنة الإدارات الماليةمن أجل ترسيخ الحكامة الرشيدة.

تشكلت الجمعية الدولية لمصالح الخزينة في البداية من الدول الناطقة بالفرنسية، بما في ذلك بلدنا ، وفتح الانتساب بعد ذلك أمام الدول الأخرى ، ويتألف المجلس التنفيذي من( 7 دول) و يتكون المكتب التنفيذي من الرئيس ونائبين له بالإضافة الى أربعةمدرا ء و يقع مقر الأمانة العامة في باريس.

تتألف الجمعية العامة من مدراء الخزينة للبلدان ال 29 الأعضاء من أفريقيا الناطقة بالفرنسية والإنكليزية، ومنطقة البحر الكاريبي والمحيط الهادئ وأوروبا ورابطة الدول المستقلة .

خلال يومي 16 و 17 أكتوبر 2017، عقدت في برازافيل (الكونغو)، الندوة الحادية عشرة للجمعية، حيث مثل بلدنا السيد محمد سعيد ولد أحمد عبدي، مدير الدراسات و نظام المعلومات في الخزينة،

وفي هاذه الندوة تمكن الأعضاء من تبادل الخبرات وأفضل الممارسات في مجال إدارة المرتبات والمعاشات التقاعدية.

وقد اختتمت هذه التظاهرة في 18أكتوبر بانعقاد الدورة العادية للجمعية العامة التي توجت بنقل الرئاسية من السيد هنري لوندو،مدير المحاسبة العمومية في جمهورية الكونغو المنتهية ولايته الى السيد محمدالامين ولد الذهبي، المدير العام الخزينة والمحاسبة العمومية لمدة سنة واحدة.

الصورة1: السيد محمد الامين ولد الذهبي المدير العام للخزينة و المحاسبة العمومية 

وقد مثل الرئيس الجديد السيد محمد الا مين ولد الذهبي في حفل التسليم من قبل السيد محمد سعيد ولد أحمد عبدي،مدير الدراسات و نظام المعلومات في الخزينة، الذي أعرب خلال مؤتمر صحفي نظم بعد اجتماع الجمعية العامة عن أسفه لعدم تمكن السيد محمد الامين ولد الذهبي المدير العام للخزينة و المحاسبة العمومية من الحضور و حول سؤال عن مساهمة الخزينة والجمعية في مواجهة الأزمة الاقتصادية العالمية، قال مندوبنا إن بناء وتعزيز قدرات الخزينة يميل ضد الأزمة الاقتصادية، وان المال هو عصب الحرب، وانه لا يمكن لأي بلد أن يتطور دون دور فعال للخزينة كما شدد السيد محمد سعيد أحمد عبدي على أهمية التقارير المالية الدقيقة و المنتظمة في المساعدة على اتخاذ القرارات وتنفيذ الإنفاق الحكومي في أفضل الظروف.

وأخيرا، ذكر مندوبنا أن الجمعية الدولية لمصالح الخزينة سوف تنظم الندوة السنوية الثانية عشرة وجمعيتها العامة في نواكشوط العام المقبل تحت عنوان (اية أدوات لدعم اللامركزية؟) وأكد رغبة موريتانيا، أن تشارك جميع الدول الأعضاء بأقصى عدد ممكن من المشاركين في هذه الندوة حتى ليتسنى لهم التمتع بالضيافة الكريمة المعهودة في بلدنا.

 

الصورة 2: مراسيم تبادل رمز الرئاسة بين الكنغو و بلادنا

متابعة ملفات النفقات عبر الانترنت

...

ملفات النفقات المؤشرة
منشورات متفرقة